لقاء عبد اللطيف جميل وتويوتا والبرنامج الوطني لتطوير التجمعات الصناعية (NICDP) يثمر عن دراسة جدوى إنتاج السيارات في المملكة العربية السعودية

وقع البرنامج الوطني السعودي لتطوير التجمعات الصناعية (NICDP) وشركة تويوتا موتور مذكرة تفاهم للعمل معاً على إجراء دراسة جدوى بشأن مشروع صناعي لإنتاج السيارات وقطع الغيار بالمملكة العربية السعودية.

وسوف تشارك عبد اللطيف جميل في دراسة الجدوى بوصفها موزع تويوتا المحلي.

وقّع معالي وزير الدولة عضو مجلس الوزراء الدكتور إبراهيم بن عبد العزيز العساف، نيابة عن معالي وزير الطاقة والصناعة والثروة المعدنية رئيس مجلس إدارة البرنامج الوطني لتطوير التجمعات الصناعية المهندس خالد بن عبد العزيز الفالح، مذكرة تفاهم مع رئيس مجلس إدارة تويوتا في طوكيو السيد تاكيشي أوتشييامادا، وذلك على هامش زيارة خادم الحرمين الشريفين جلالة الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود الأخيرة إلى اليابان.

ويأتي توقيع هذه المذكرة كإحدى خطط برنامج التجمعات الصناعية التي تهدف إلى تطوير صناعة منافسة عالمياً للسيارات في المملكة العربية السعودية. ويُعد هذا الاتفاق واحداً من عدة اتفاقات بين الشركات السعودية واليابانية خلال الأشهر القليلة الماضية، وذلك عقب إطلاق المبادرة السعودية اليابانية لرؤية 2030، التي من المأمول أن تكون منصة لزيادة التعاون والعلاقات بين الشركات في كل من المملكة العربية السعودية واليابان.

وسوف تضع الدراسة التي يقوم بها برنامج التجمعات الصناعية/تويوتا في الحسبان تقييماً لتطوير قاعدة الإمدادات المحلية باستخدام المواد التي تنتجها الشركات السعودية مثل سابك ومعادن وبترورابغ، إلى جانب الشركات الصناعية الرائدة الأخرى في المملكة. كما تدرس جانب تطوير القوى العاملة المحلية الماهرة المناسبة واستقطابها من خلال إعداد برامج التدريب.

تحتفظ تويوتا بمكانتها الريادية في أسواق السيارات داخل المملكة العربية السعودية ودول مجلس التعاون الخليجي بمبيعات فاقت 500 ألف مركبة في دول مجلس التعاون الخليجي في عام 2016.

مقالات ذات صلة

© 2016 - 2018 شركة عبد اللطيف جميل للملكية الفكرية المحدودة. جميع الحقوق محفوظة. مسموح لك باستخدام هذا الموقع شريطة الالتزام التام بشروط الاستخدام. يُمثل اسم "عبد اللطيف جميل" وشعارها المكتوب والتصميم الخماسي الشكل علاماتٍ تجارية (مُسجلة أو غير مُسجلة) تعود ملكيتها الفكرية إلى شركة عبد اللطيف جميل للملكية الفكرية المحدودة.