أناس حقيقيون، قصص واقعية – شركة ذات بصمة مجتمعية: نقود التغيير في الاقتصاد السعودي

منذ انضمامه إلى عبد اللطيف جميل للاستثمار في عام 2016، شهد فهد الجميح بنفسه عمل المجموعة المثير للإعجاب.

بدأ السيد الجميح مسيرة مهنية لافتة في مجال الخدمات المالية، بعد دراسته في المملكة المتحدة والولايات المتحدة. وكان أول دور يضلع به هو محلل في مجال الأسهم، في مدينة الرياض، وهكذا اكتسب من عاصمة المملكة العربية السعودية عقداً من الخبرة.

يقول السيد الجميح، رئيس قسم الاستثمارات في شركة عبد اللطيف جميل للاستثمار، إن روح الفريق وأخلاقيات العمل والسلوك الإيجابي لشركة عبد اللطيف جميل كان عاملاً رئيسياً في نجاحها. وهو عازم على الاستفادة من نقاط القوة هذه لضمان مساعدة عبد اللطيف جميل للاستثمار للمملكة العربية السعودية في تحقيق طموحاتها في رؤية 2030 لجذب المزيد من الاستثمارات الأجنبية وتوسيع القاعدة الاقتصادية للبلاد.

“تعد إدارة الشركات القوية واحدة من العديد من الأشياء التي تعطي لعبد اللطيف جميل مثل هذه السمعة الممتازة في جميع أنحاء المملكة العربية السعودية. وهي سمعة تستحقها بجدارة.

“ونحن واثقون من أننا نعمل في مصلحة البلاد وشعبها، من الهيئات الحكومية وصولاً إلى المجتمعات المحلية. ونحن قادرون على الوفاء بهذه الثقة لأن العمل الجماعي يقع من صميم ثقافة عبد اللطيف جميل. فنحن نعمل بجد معاً ونحقق النجاح معاً. لا أحد أكبر من الشركة: فنحن جميعاً نسهم في أن تكون نتيجة العمل الجماعي أكبر من مجموع الأعمال الفردية.

“تعد شركة عبد اللطيف جميل للاستثمار شركة طموحة، وكانت لحظة توقيع أول اتفاقية شراكة لنا مع شركة سويسرية رائدة في تقديم الخدمات لحظةً مثيرة للاهتمام. وقد ساعدت المعرفة والفهم والمهارات التي يتمتع بها فريق الإدارة العليا لدينا على توصيل إستراتيجيتنا الاستثمارية ووضع أهدافنا الاستثمارية. علاوةً على ذلك، خلق فريق الإدارة بيئة تحفيزية تلهمنا جميعًا لتحقيق طموحاتنا.”

مقالات ذات صلة

© 2016 - 2018 شركة عبد اللطيف جميل للملكية الفكرية المحدودة. جميع الحقوق محفوظة. مسموح لك باستخدام هذا الموقع شريطة الالتزام التام بشروط الاستخدام. يُمثل اسم "عبد اللطيف جميل" وشعارها المكتوب والتصميم الخماسي الشكل علاماتٍ تجارية (مُسجلة أو غير مُسجلة) تعود ملكيتها الفكرية إلى شركة عبد اللطيف جميل للملكية الفكرية المحدودة.